ثانــوية الإمـــام علي التأهيلية ، حطـان : خريبكة

ثانــوية الإمـــام علي التأهيلية ، حطـان : خريبكة

الاهتمام بالتربية والتعليم والثقافة العامة
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
ساهم بإنتــــاجك للرقي بمنتـــــداك

الى كل الأعضاء الكرام، شاركوا في الرقي بمنتداكم نحو الأفضل

مرحبا بالأعضاء الجدد
المواضيع الأخيرة
» رابط دخول التلميذ الى موقع مسار
الثلاثاء 16 فبراير 2016, 04:57 من طرف nasser

» مرحبا أيها الزائر
الإثنين 30 نوفمبر 2015, 05:45 من طرف nasser

» مختارات من الشعر لدرويش
الإثنين 30 نوفمبر 2015, 05:40 من طرف nasser

» عمر أبوريشة
الإثنين 30 نوفمبر 2015, 05:35 من طرف nasser

» احبك ربـــــي
السبت 12 أبريل 2014, 08:14 من طرف nasser

» اهلا بالجميع
الإثنين 18 فبراير 2013, 06:57 من طرف nasser

» لم تخطر قط على بال ابن المقفع
الأربعاء 07 سبتمبر 2011, 07:41 من طرف moujrime

» أجمل 37 جملة يمكن أن تقرأها في حياتك‏
السبت 03 سبتمبر 2011, 05:06 من طرف 7ala

» أشهر الأمثال العالميّة...
السبت 03 سبتمبر 2011, 05:01 من طرف 7ala

» معجزة الرئة البشرية
الخميس 25 أغسطس 2011, 15:30 من طرف nohajasmin

» طفل يصحح معلومات "ناسا"!
الجمعة 19 أغسطس 2011, 19:24 من طرف nohajasmin

» قاموس الظرفاء2
الجمعة 19 أغسطس 2011, 13:09 من طرف nohajasmin

» وحده تسأل زوجها
الإثنين 01 أغسطس 2011, 10:38 من طرف nasser

» المعلومات الثقافية
الأربعاء 20 يوليو 2011, 23:08 من طرف 7ala

» هل تعلمون ما هو أرقى ما يتعلمه الإنسان ؟؟؟
الأربعاء 20 يوليو 2011, 22:44 من طرف 7ala

» لتتختبر مدى فضولك‏
الأربعاء 20 يوليو 2011, 21:42 من طرف 7ala

ايقاعات
طلب مشرفين
ImageChef.com - Custom comment codes for MySpace, Hi5, Friendster and more 
حكمـــــة اليــــــوم
الحكمة ضالة المؤمن
مواقيت الصلاة بخريبكة

شاطر | 
 

 tatimadial 7ikaya

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
moujrime
*****
*****


ذكر
عدد الرسائل : 193
العمر : 27
تاريخ التسجيل : 16/10/2009

مُساهمةموضوع: tatimadial 7ikaya   الخميس 05 نوفمبر 2009, 09:37

وربما مثل هذه الحكايات والشخوص الحيوانية العجيبة لم تخطر قط على بال ابن المقفع، وإلا كان زين بها حكاياته الممتعة التي أطلق عليها اسم "كليلة ودمنة". وكما أتحفنا بقصص القرد والحمار وابن آوى والعرس، كان عليه أن يحكي لنا قصة "الديك النطاح" و"الأسود المشيشة". فالديكة لا "تضرب الطاسة" فحسب، بل علمتنا المنافسات الرياضية أنها تنطح أحيانا بدل "النقب"، والكل ما زال يذكر حكاية الديك المنفوش المدعو زين الدين زيدان الذي "حمات فيه البيضة"، ونطح اللاعب الايطالي "ماتيرازي" وأرداه طريح العشب، وكانت سخونة دم الديك ذي الأصول الجزائرية أحد أسباب ضياع كأس العالم من فرنسا في المباراة النهائية سنة 2006.
أما قصة "الأسود المشيشة"، فهي في حقيقة الأمر قصة بعض لاعبي كرة القدم وخصوصا في المنتخب الوطني حتى أن مجموعة منهم أظهرها شريط فيديو على موقع "يوتوب" الشهير يدخنون الشيشة عشية مباراة ودية بالديار الفرنسية.
وفي الحقيقة، فإن الذنب ليس ذنبنا نحن بسيطي الفهم أو ذوي الثقافة الرياضية السطحية، بل اللوم كل اللوم يقع على عاتق الزملاء في الصحافة الرياضية الذين لا يكتبون عن منتخبات كرة القدم سوى بألقابها الغريبة التي حيرت القارئ وأفحمت ابن المقفع، مثل فهود منتخب غانا، وسناجب منتخب بينين، وفيلة منتخب كوت ديوفوار، ونسور منتخب نيجيريا، والأسود غير المروضة لمنتخب الكاميرون، أما أسودنا نحن فتلك حكاية أخرى عنوانها الشيشة والهزيمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
tatimadial 7ikaya
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ثانــوية الإمـــام علي التأهيلية ، حطـان : خريبكة :: ابداعات التلاميذ :: المنتديات العامة :: ثقافة عامة-
انتقل الى: